!~ آخـر 10 مواضيع ~!
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!
اللهم من أراد بالعراق وأهله خيراً فأعنه على ذلك ووفقه، ومن أراد بالعراق وأهله شراً فاجعل شره عليه وخذه اخذ عزيز مقتدر، يا رب العالمين .

العودة   منتديات عيون العراق > المنتديات العامة > المنتدى العام

المنتدى العام يتناول كل المواضيع المخموطة وغير المخموطة



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 01-20-2007, 12:58 AM
الصورة الرمزية آبـن..بــ.غ.ــدآد
آبـن..بــ.غ.ــدآد male
عضو وكح

______________


آبـن..بــ.غ.ــدآد غير متواجد حالياً
 
المعلومات الشخصية
مكــــــــان الاقامة :

Stockholm

المهنـــــــــــــــــة :

عيون العراق

معلومات العضوية
رقم العضويــــــــة :
4353
تاريخ التسجـــــيل : Dec 2006
عدد المشـــاركـات : 8,690 [ ؟ ]
آخر تواجــــــــــــد :

افتراضي 187 مثل عراقي شعبي



السلام عليكم .... مجموعة امثال عراقية ارجو ان تنال اعجابكم

عالعين ماكو حرج
ويروي (العين ماكو عليها حرج) و (العين ما عليها حرج)
معنى ذلك، ان من حق الانسان أن ينظر الى من يشاء دون أي تحفظ، فإذا اعترضك إنسان لانك نظرت الى شيء ما، أجبته بهذا القول لاسكاته
يضرب: لا حقية العين بالنظر الى من تشاء


عالقاضي هم بللم
قصته: يحكى ان شخصاً كان مدينا لاخر بمبلغ من المال، وعجز عن دفعه، فقدم الدائن شكوى الى القاضي يطلب استحصال دينه، فعين القاضي يوم المرافعة، وبلغ المدين بالحضور امام المحكمة في ذلك اليوم، واراد المدين التخلص من هذا الدين بكل ثمن، فأرشده أحد الاشخاص أن يتصل بالقاضي لانه يقبل الرشوة والاتفاق معه على مبلغ من المال لقاء التخلص من هذا الدين، فاتصل به واتفق معه على مبلغ معين، ثم قال له القاضي كلما أسألك أجب بـ (بللم) ولاتنطق بغير هذه الكلمة.
وفي يوم المرافعة حضر المدين امام القاضي ووجه اليه الاسئلة عن هويته، واسمه وعمره، وعمله، ومحل سكناه....الخ. فكان يجيبه عن كا سؤال بـ (بللم)، فحاول القاضي ان بستنطقه بغيرها من الكلمات فلم يفلح.
وأخيراً طرد القاضي من المحكمة، وقل للدائن: إن المدين مجنون وفي هذه الحالة لايمكن محاكمته، واغلب الدعوى.
ثم ان القاضي استدعى المدين وطالبه بدفع المبلغ المتفق عليه، فقال له (بللم) فقال له القاضي: (ولك منعول الوالدين عالقاضي هم بللم) فذهب مثلاً.
يضرب: للتحدي.




عالموت هم يحسدوني
قصته: قال الاصمعي: كان رجل من اهل البصرة بذياً شريراً، يؤذي جيرانه ويشتم أعراضه، فاتاه رجل فوعظه وقال له: ما بال جيرانك يشكونك، قال: انهم يحسدونني، قال: على اي حال يحسدونك؟ قال: على كل شيء حتى على الصلب! قال: وكيف ذلك؟ قال: قم معي، فقام معه الى جيرانه، فقعد متحازناً، فقالوا له: مالك، قال: طرق الليلة كتاب معاوية الى عامله أن أصلب انا ومالك بن المنذر وفلان، فذكر رجالاً من أشراف البصرة، فوثبوا عليه وقالوا: ياعدو الله أنت تصلب مع هؤلاء ولا كرامة لك! فالتف الى الرجل وقال: أما تراهم حسدوني على الصلب، فكيف لو كان خيراً
يضرب: لشدة الحسد حتى في النكبات.


عاثوره بدرب الاسلام
الاسلام: يقصدون بها المسلمين.


عادت المياه الى مجاريها
أصوله: (ربما تعود المياه الى مجاريها) و (رجع الما لمجراه، والعبد لمولاه) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة السابعة للهجرة. وقال الشاعر:
خاف من فقر تعجله والغني اول لمنتظره
ليس منكوراً ولا عجباً أن يعود الماء في نهره
يضرب: لعودة الامور الى سابق عهدها بعد انقطاعها.


العاقل من غمزه، والجاهل من رفسه
غمزه: إشارة بطرف العين،
رفسه: ركلة بالقدم
أصوله: (العاقل يغمز والاحمق يركز) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة السابعة للهجرة و (العاقل من غمزه، والمجنون من لكزه) وكان شائعاً بين عامة مصر في المئة الثامنة للهجرة، ونسبة البدري الى العامة.
يضرب: لا ختلاف أحاسيس الناس.


عبالك ديمشي على بيض
ويروي (عبالك جوة رجليه بيض)
ديمشي: كأنه يسير.
يضرب: لمن يسير ببطء متناه


عبالك لعب جعاب
إذا استهان شخص بأمر مهم، قالوا له هذا القول.
معنى ذلك، أن هذا الامر ليس هيناً وبسيطاً ومشابهاً للعب الكعاب حتى تتقاعس عنه ولا يهتم به، فلا بد أن تهتم به كثيراً لا ستحصاله، ويقال نفس القول لمن أخفق في مسعاه وكان يتصوره في متناول يده.
يضرب: للحث على الاهتمام بأمر من الامور، ولمن أخفق في مسعاه.


عباس المستعجل
أصوله: وجود مرقد العباس (رض) في مدينة الموصل:
ذكر محمد امين بن خير الله الخطيب العمري (ت 1203 هـ) عن هذا المرقد ما هذا نصه:
العباس من مرداس السلمي في الموصل، قريب من سوق الصاغة مزار يعرف بالعباس، ويسميه بعضهم بالعباس المستعجل، ولم أقف على حاله ونسبه وفسره احمد بن الخياط الموصلي (ت 1285 هـ) أسباب هذه التسمية فذكر ما هذا نصه:
الشيخ عباس المستعجل هو من كبار الاولياء المقدمين والمشايخ العارفين، كرامته موجودة حتى الان، يزوره أصحاب الاسقام فيبرؤون بإذن الله تعالى، وكل مكروب زاره وتوسل الى الله تعالى به فرج الله تعالى كربه، وأذهب غمه سريعاً لذلك اشتهر بالمستعجل لقضاء الحوائج عند قبره الشريف سريعاً
أقول: والمثل الشعبي الذي يتناقله اهل الموصل حتى يومنا هذا هو (أعمى وكلب بشباك العباس) يؤيد تمسك العامة بهذا الامام، كتمسك اهل بغداد بمرقد الامام الكاظم (رض) حيث يتناقلون فيما بينهم المثل المشهور (أعمى وجلب بشباج الكاظم)
يبدوا ان هذه التسمية انتقلت من الموصل الى بغداد، فقالوا هذا القول.
يضرب: لمن يتسرع في الامور.


العبد عليه الحركة، والله عليه البركة
الحركة: يقصدون بها العمل،
البركة: يقصدون بها عدم إصابة الانسان بسوء بحيث يصاب بخسارة مالية كالحريق والمرض والخسارة وما الى ذلك.
معنى ذلك، على الانسان أن يعمل، وعليه ان يعتمد على الله تعالى في حسن النتائج.
يضرب: للحث على العمل مع الاعتماد على الله في النتائج.


العتب عالنظر
ويروي (عالعين) بدل (عالنظر)
إذا صادف صديقاً، ولم يسلم عليه، ولامه على ذلك، أجابه الصديق بهذا القول.
ومعنى ذلك، أن عينه لم تقع عليه حتى يسلم عليه، وفي هذه الحالة فإن اللوم يقع على العين لا عليه.
يضرب: للاعتذار لصديق عن عدم تحيته لانك لم تره.


عثره بدفره
دفره: رفسه (ضربه)
معنى ذلك، انه عثر عفواً، وفي عثرته اصاب خصمه بضربة مؤذية
يضرب: لمن صدر منه عمل مفيد دون قصد.


العجلة من الشيطان
أصوله: (العجلة من عمل الشيطان) وقيل لابي العيناء: لا تعجل فإن العجلة من الشيطان، فقال: لو كانت العجلة من الشيطان لما قال كليم الله عليه الصلاة والسلام (وعجلت إليك ربي لترضى)
يضرب: للنهي عن التسرع.


العجلة من الشيطان، والهداوة من الرحمن
أصوله: (العجلة من الشيطان وتىني من الرحمن) وقال النبي صلى الله عليه وسلم (التبيين من الله والعجلة من الشيطان فتبينوا) قال ابو عبيدة: قال الكسائي وغيره: التبيين: التشبت في الامر والتآني فيه، وهناك نصوص كثير ة في هذا القول
يضرب: للنهي عن التسرع.


عدادة ومات ابنها
ويروي (عدادة ومات الها ميت)
تندفع الناحة بنوحها بشدة لتؤثر في الحاضرات لاستدرار دموعهم، وليزددن من لطم خدودهم وصدورهم، ثم تطفي على الميت، فكيف يكون حالها لو فقدت ابنها او قريباً لها؟ لا شك إن بكاءها سيزداد، ونحيبها سيستمر، وصراخها سيصم الآذان، فقالوا هذا القول.
يضرب: للثرثار تزداد ثرثرته عندما يصاب بمكروه.


عددت العدادة، وكلمن على ضيمها بجت
من امثال النساء
عددت: ناحت مضيفة على الميت نعوتاً كثيرة،
ضيمها: مصيبتها
بجت: بكت
معنى ذلك، إن النائحة إذا ناحت وندبت، فإن كل واحدة من الحاضرات تتذكر مصيبتها بقريبها المتوفي فتبكي عليه.


العذر اكبر من الصوج
الصوج: الذنب (كلمة تركية)
أصوله: (عذره أشد من جرمه) نسبة الثعالي في التمثيل الى العامة والمولدين و (عذره أشد من ذنبه) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة السادسة للهجرة. قال الشاعر:
وكم مذنب لما أتى بأعتذاره جنى عذره ذنباً من الذنب أعضما
يضرب: لاعتذار المسيء بأشد من أساءته


عرب وين طنبورة وين
قصته: يحكى ان بدويا كانت له زوجة تدعى بـ (طنبورة) وكانت خرساء، طرشاء، لاتفهم شيئاً، ولا تسمع كلاماًن وكان زوجها قد اتفق معها على بعض الاشارات مع دلالاتها، ومن تلك الاشارات،انه اذا فرش عباءته على الارض، فمعنى ذلك انه يريد منها قضاء حاجته،واستمر هذا شأنهما مدة من الزمن.
وذات يوم هطلت امطار غزيرة، وغرقت بعض بيوت الشعر، وفي مجلس الشيخ قرر الحاضرون نقل امتعتهم الى تل بقرب مضارب العشيرة، وكان الزوج حاضراً فأسرع الى خيمته وفرش عباءته ليضع بها بعض امتعته لنقلها الى التل، وما ان فرشها حتى استقلت طنبورة عليها وتهيأت لا ستقبال زوجها لقضاء حاجته، فصرخ بها زوجها صرخة قوية طالباً منها النهوض من فوق العباءة، إلا ان طنبورة بقيت مستلقية رغم تكرار صرخاته، وأخيراً اضطر لحملها من فوق العباءة، ثم قال هذا القول، فذهب مثلا.
يضرب: للمخالفة الغريبة، ولمن لا يعي ما يقال له.


عرس واوي
ويروي (واويه) بدل (واوي)
الواوي: ابن آوى
يضرب: للفرحة التي لا تدوم طويلاً


عرسنا وعرسكم فد يوم
كنوا عن الحاجة بـ (عرس)
إذا طلب شخص حاجة من رجل، وجاء على الاثر شخص أخر وطلب نفس الحاجة، وليس عند الرجل حاجة ثانية مماثلة لتلك الحاجة، فأن الطالب الاول يقول للثاني هذا القول.
معنى ذلك، ان حاجتي وحاجتك جاءت في وقت واحد.
يضرب: لا ستنكار تزاحم الطالبين لحاجة واحدة.


عزرائيل هم ينطي مفكه
ويروي (ملك الملوك) بدل (عزرائيل) و (فكه) و (مهله) بدلاً من (مفكه) و (عزرائيل هم يمهل)
هم: أيضاً وتاتي بالمثل بمعنى حتى،
ينطي: يعطي، مفكه بمعنى مهلة
يضرب: لا ستنكار من يلح كثيراً ولا يمهل.


العصا لمن عصا
أصوله: ورفع الى الصاحب بن عباد في رجل عصى له أمراً، فوقع (العصا لمن عصى) وقال ابو الفتح بن العميد:
بطرتم فطرتم والعصا زجر من عصى وتقويم عبد الهون بالهون رادع
يضرب: للحث على تأديب المسيء.


عصفور باليد ولا عشرة على الشجرة
ويروي (عصفور باليد أحسن من عشرة عالشجرة)
بالايد: باليد،
عالشجرة: علىالشجرة
أصوله: (عصفور في اليد ولا عشرة على الشجرة) و (عصفور في يدك خير من كركي في الهواء) والاخير كان شائعاً بين عامة بغداد في المئة الخامسة للهجرة،
يضرب: لتفضيل القليل المأخوذ على الكثير الموعود.


عطية الملوك ماتنرد
كنوا عن الرجال الخيرين وكرام القوم بـ ( الملوك)
يضرب: لتقبل عطايا كرام القوم.


عفا الله عما سلف
ويروي ( مضى) بدل (سلف)
أصوله: وهو اقتباس من القرآن الكريم، قال تعالى (عفا الله عما سلف ومن عاد فينتقم الله منه) قال الشاعر:
لا تذكروا ما مضى عفا الله عما سلف
وقال ابو عبد الله بن محمد بن الفراء الاندلسي:
وظلت أعاتبه في الجفا فقال عفا الله عما سلف
يضرب: لا سدال الستار عن الماضي، وللعفو عن المسيء.


العفو عند المقدرة
أصوله: وقال الشاعر مضمناً المثل:
مكارم الاخلاق في ثلاثة منحصرة
لين الكلام والسخا والعفو عند المقدرة
وهناك نصوص كثيرة هي أصول هذا المثل.


عكب الشاب ودوه الكتاب
ويروي (عكب ماشاب ودوه الكتاب)
ودوه: أرسلوه،
الكتاب: لا يستعمل البغداديون هذه الكلمة إلا في هذا المثل وهم يطلقون الكتاب على (الملأ).
يضرب: للاستخفاف بمن يحاول أمراً فات أوانه.


عكب ما فض العرس، جتي الرعنه تهلهل
ويروي (خلص) بدل (فض) و (فضت الزفة) بدل (فض العرس) و (بعد ما تم العرس جتي الرعنة تهلهل)
من امثال النساء
تهلهل: تزغرد
إن من عادة النساء ان يزغردن اثناء حفلة العرس وليس بعد انفضاضها، فاذا زغردت احدى النساء بعد انفضاض الحفلة استنكرن منها ذلك، وكان زغرودتها مدعاة للضحك والسخرية والتهكم، فقالوا هذا القول.
يضرب: للسخرية مما يقع بعد فوات الاوان.


على عينك ياتاجر
اصوله: وكان شائعاً بين عامة مصر في المئة الثامنة للهجره ونسبة البدري الى عامة زمانه و (فعلت كذا على عينك يا تاجر) نسبة ابن الوردي الى عامة زمانه.
وقد ضمنه بعض الشعراء منهم جمال الدين بن ناتة المصري فقال:
وتاجر قلت اه إذ رنا رفقاً بقلب صبره حائر
ومقلة تنهب طيب الكرى منهت على عينيك يا تاجر
يضرب: للاساءة تقع علانية دون خوف أو وجل.


على ناس وناس
ويروي باسقاط (على)
يضرب: للدنيا تقبل على فريق من الناس وتدبر عن فريق آخر.


على نياتكم ترزقون
ويروي (على النيات ترزقون) و (الله كلمن ينطيه على نيته) و (كلمن الله ينطيه على نيته)
يضرب: لسليمي القلب يحالفهم التوفيق.


علج المخبل ترس حلكه
علج: علك
المخبل: المجنون
ترس: ملء
حلكه: حلقه (فمه)
من دواعي التسلية أن يتناول المرء القليل من العلك لمضغه، وهذه العادة تكثر بين النساء، فإذا كانت قطعة العلك كبيرة فغير مقبولة لانها ستتعب الشخص وتظهر وجه وكأنه منتفخ فيكون منظره غير مقبول، ولا يفعل ذلك إلا المجانين.
فإذا اكثر شخص من اخذ شيء شبهوه بهكذا مجنون، فقالوا هذا القول.
يضرب: لمن يسيء التصرف.


علسنه عزراييل ورد تفله
ويروي (علسه علسه وذبه) و (علسه علسه وهده)
يضرب: لمن أشرف على الموت وشفى.


علمته عالجدية، غلبني ببوب الكبار
أصوله: (علمناه الشحاتة سبقنا على الابواب) وكان شائعاً بين عامة مصر في المئة الثامنة للهجرة و (علمناك الشحاذة سبقتنا على الباب)
يضرب: لعديم الوفاء تدربه على مصلحتك فيزاحمك فيها.


العلم في الصدور لا في السطور
أصوله: وقال الشاعر:
ليس بعلم ما حوى القمطر ما العلم إلا ما حواه الصدر
يضرب: للحث على الحفظ.


علي وعلى اعدائي يا رب
قصته: تروي قصة عن شمشون الجبار، خلاصتها:
انه كان جباراً قوياً وقوته لا توصف، ولا يمكن أن يقهرن وقد تغلب على خصومه جميعهم، فحاول خصومه التغلب عليه عن طريق الحيلة والغدر، وكان لشمشون زوجة جميلة شغف بها حباً، فاتصل بها خصومه ورشوها بمال وفير، وطلبوا منها ان تطلعهم على سر قوته، فوعدتهم خيراً فأخذت تستدرجه لمعرفة هذا السر، وكان يجيبها اجابات غير صحيحة، وكانت تمتحنه بهذه الاجابات فيظهر لها زيفها وعدم صحتها، واضطر شمشون إزاء كثرة إلحاحها الى اطلاعها على سر قوته، وأنه كامن في شعره، فأخبرت خصومه بذلك، فطلبوا منها ان تقص شعر رأسه عندما يكون غارقاً في نومه، ففعلت ذلك فاستحالت قوته الجبارة الى قوة عادية، ثم داهموه في داره وتغلبوا عليه وشدوا وثاقه وادخلوه السجن.
ثم ارادوا أن يسخروا به فجلبوه الى قاعة كبيرة ازدجمت بكبارهم، وطلبوا منه ان يقوم باعمال هزلية ليضحكوا عليه، فعمد الى عامود وسط القاعة فاقتلعه وصرخ قائلاً (عليً وعلى اعدائي يارب) فأطبق سقف القاعة على الحاضرين وماتوا جميعهم، وذهب قوله مثلاً.
يضرب: لتمني الانسان الشر له، ولاعدائه.


عمر الشقي بقي
أصوله: (ان عمر الشقي بطي)
بطي: بطيء
يضرب: لطول عمر الشقي.


عند الامتحان يكرم المرء أو يهان
أصوله: و(عند الامتحان يكرم الرجل أو يهان) والاخير نسبه الثعالبي في التمثيل الى الفرس
يضرب: لاثر الاختبار في إظهار النتائج

عند البطون تعمى العيون
أصوله: (عند البطون تذهب العقول) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئتين السابعة والثامنة للهجرة وبين عامة مصر في المئة الثامنة للهجرة.
يضرب: لانشغال الانسان بنفسه عما سواه حين تناوله الطعام.


عند لحية القاضي مكناسة
ويروي ( الباشا) بدل (القاضي) و (لحية القاضي عنده مكناسة) و (لحية الباشا مكناسة)
قال ابن سناء الملك ذكر فيها اللحية مكنسة فقال:
توسوس شعري به مدة وما برح الحلى والوسوسة
وخلصني من يدي عشقه ظلام على خده حندسه
كنست فؤادي من عشقه ولحيته كانت المكنسة
يضرب: لمن لا يحترم أي شخص مهما علت منزلته




عوافي ومي صافي
عوافي: من الفاظ الدعاء بالعافية
مي صافي: الماء النمير
يضرب: للتبرير بحصول شيء مهم


عيال الجلبة أبيضهم نكس
عيال: عائلة
الجلبة: الكلبة
نكس: نجس
يضرب: لقوم لا تفضل بينهم في الخسة والحطة.


عيش وشوف
ويروي بأضافة (.....، ألوان وعجائب الزمان) و (اليعيش يشوف)
أصوله: (عش تر ما لم تر) و (عش كثير، ترى كثير) والاخير كان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة السابعة للهجرة و (عش نهار تسمع خبر) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة الثامنة للهجرة.
يضرب: لما يشاهده الانسان بما تاتي به الايام من العجائب والغرائب اذا امتد عمره، وقد يقال للتهديد والوعيد.


العين بصيره، واليد قصيره
اليد: لا يقول اهل بغداد (اليد) إلا في ه>ا المثل وفي غيره يقولون (الإيد) أو ( إيد)
أصوله: بلفظه.
يضرب: لمن له علم بفائدة شيء ولكن يعجز عن نواله لقلة ذات يده.


عين التحب تصيب
يعتقد العامة ان الاباء والامهات يصيبون اطفالهم بالعين لشدة محبتهم لهم، فقالوا هذا القول.
يضرب: لإصابة عين المحب.


عين تضحك، وعين تبجي
ويروي (عين تبجي، وعين تضحك)
أصوله: (تركني إضحك بعين وأبكي بأخرى) وكان شائعاً بين عامة بغداد في المئة الخامسة للهجرة.
قال عنه الطالقاني: مثل في اسقاط الحمد والذم.
عند انتزاع شيء حياءً أو اقتداراً من انسان فان إحدى عينيه تكاد تضحك وكأنه يجامل، وتكاد العين الاخرى تبكي لفرط تأثرها من هذا الانتزاع فقالوا هذا القول.
يضرب: لفرط تأثر انسان لشيء يؤخذ منه قسراً أو حياءً.


عين الحمرة تنطي أدب
ويروي (يدب) بدل ( أدب) وهي نفس المعنى.
يضرب: لاثر الإخافة في تأديب الاطفال


العين ماتعلى عالحاجب
أصوله: قال القاضي زين الدين الخراط يمدح حاجب رأس العين من اعمال بعلبك عندما التحق بمنصبه سنة 807 هـ:
نزلت على العين التي انت نورها فمنها ومن كفيك تصفو المشارب
علوت عليها حين وليت حاجباً ولا عجب يعلو على العين حاجب

كنوا عن نفس الانسان بـ (العين)، وعن الاقارب بـ (الحاجب)
ولا شك ان الحاجب أعلى من العين، ولذا لا يمكن أن تكون العين اعلى منه.
يضرب: لا ستنكار استعلاء إنسان على أقاربه.



الغايب عذره وياه
أصوله: (الغائب حجته معه)يضرب: لعدم التسرع في محاسبة الغائب حتى يحضر ويسمع منه سبب تأخره.


غراب يكول لغراب وجهك اسود
ويروي (عبد يكول لعبد وجهك اسود)
قصته: يحكى ان غربيين تخاصما وكانا متقابلين، فأخذا يتعايران فيما بينهما، وكان كل واحد منهما يعير الآر بسواد وجهه، وكل منهما لا يعرف أن وجهه أسود، بل يعتفد أن السواد بوجه الغراب المقابل له حيث لم ير وجهه.
وكان غراب ثالث يستمع الى هذه التعاير، فقال لهما هذا القول، واوقف تعايرها، وذهب قوله مثلاً
يضرب: لذوي خلة سيئة يتعايران فيما بينهما.


الغرايب ولا الكرايب
الغرايب: الغرائب (جمع غريب)
الكرايب: القرائب (جمع قريب)
أصوله: (الغرائب لا القرائب) و (النزائع لا القرائب)
النزائع: النساء الغريبات.
قال الشاعر:
أنذر من كان بعيد الهم تزويج اولاد بنات العم
ليس بناج من ضوىً أو سقم يأبى إن أطعمته لا ينمى
يضرب: لتشجيع الزواج بالاجنبيات


الغربة تضيع الاصل
يضرب: لانقطاع صلة الغريب عن اهله اذا طالت غربته.


الغركان يجلب بالحشيش
ويروي (بذياله) بدل (بالحشيش) و (يتشبث) بدل (يجلب)
يجلب: (يتعلق، يتمسك)
أصوله: (الغريق يتعلق بكل حشيش) و (الغريق يستند على القش) والاخير كان شائعاً بين عامة مصر في المئة الحادية عشر للهجرة و (الغريق يتشبث بالحشيش) وكان شائعاً بين عامة بغداد في المئة الثالثة عشر للهجرة.
معنى ذلك، أن الغريق يحاول التشبث بأي شيء يجده حتى لو كان حشيشاً طافياً على سطح الماء، أو أن يتعلق بأذيال ثيابه ظاناً أن محاولاته هذه تنجيه من الغرق، ولكن محاولاته اليائسة لا تفيده شيئاً.


غسل ولبس
تكون اقمشة الملابس على نوعين، منها الرديء والذي يستهلك بسرعة، ومنها الجيد ولا يستهلك بسرعة.
فالرديء يغسل عدة مرات ثم يستهلك ولا يصلح للارتداء.
أما الجيد فانه يغسل كثيراً ولا يستهلك، فقالوا هذا القول.
يضرب: لا متداح القماش الجيد والقوي.


الغلب غلب، لو جان لعب جعاب
جعاب: كعاب مفرده جعب (كعب) الكعب عظم مفصل الرجل الخلفية للغنم يلعب بها الاطفال لعبة معروفة.
يضرب: لعدم قبول النفوس المغلوبية حتى في الامور المسلية.


الغلط مرجوع
أصوله: (الغلط يرجع)للمثل استعمالان:
الاول: اذا ظهر عدم اتقان صنعه حاجة فبامكان المشتري إعادته إلى صاحبه واستبداله.
الثاني: اذا حصل جدل حول موضوع، وظهر خطأ أحدهم، فعليه أن يعود الى الصواب.

ومن الجدير بالذكر انه تداول بالقرن العشرون بين اهالي بغداد (الغلط مرجوع، والعتب مرفوع)
معنى ذلك، اذا ظهر عدم اتقان صنعه حاجة فبامكان المشتري إعادته إلى صاحبه واستبداله ويرفع العتب عن صانعه.
يضرب: لقبول اعادة حاجة غير متقنة الصنع، وللتراجع عن الخطأ.


الغني يغنوله، والفقير يعفطوله
ويروي الشطر الثاني بلفظ (.....، والفقير يعددون ويبجوله)
كنوا عن التكريم بـ (يغنوله)، وعن الاهمال بـ (يعفطوله).
يضرب: لاحتفاء الناس بالاغنياء واهمالهم للفقراء.


فال الله ولا فالك
فال وفالك: فأل وفألك، والفأل هو التنبؤ بما سيقع
أصوله: (طير الله لا طيرك) و (طير الله ولا طيرك) والاخير كان شائعاً بين عامة بغداد في المئة الخامسة للهجرة، قال الطالقاني: مثل لمن جاء بخير مكروه.
إذا تنبأ شخص بوقوع ما لا يسر، قالوا له هذا القول.
ومعنى ذلك، خاب فألك بما تنبأت من شرور وثبور، وفأل الله خير من فألك، لانه تعالى أرحم بالناس من الناس.
يضرب: لا ستبعاد حدوث ما يكره وما لا يسر.




فرج علينا اليسوى والما يسوى
يضرب: لا ستنكار من يهان على ملأ من الناس.




الفرس من خيالها، والمرة من رجالها
معنى ذلك، ان الفارس الجيد إذا امتطى صهوة فرسه وجهها الوجهة التي يريدها وبلغ المكان الذي يقصده بيسر وسهولة، أما لم يكن فارساً صعب عليه قيادتها.
وكذلك الزوج الحازم يسيطر على زوجته سيطرة تامة ويوجهها الوجهة التي يريدها وتنقاد اليه ولا تخرج من قبضة سيطرته، أما غير الحازم فيفقد سيطرته عليها وتصبح هي المسيطرة عليه.
يضرب: لاثر شخصية أحد الزوجين في تثبيت التحكم بينهما.


فركاس ماينكاس
فركاس: ويسميها اهل بغداد (بطباطة) عربيتها (نفاطة)
ما ينكاس: ما ينجاس بمعنى لا يمس باليد
معنى ذلك، أن النفاطة لا يمكن أن تمس لانها تؤلم صاحبها عند مسها.
شبهوا الشخص العصبي المزاج والذي يتألم من أقل قول أو فعل بهكذا نفاطة، فقالوا هذا القول.
يضرب: لعدم التحرش بعصبي المزاج.


فسفس، وفسيفس، وفسفوس
فسيفس: يطلق أهل بغداد هذا الاسم على (علي شيش)، واشتقوا من هذا الاسم (فسفس) و (فسفوس).
وكنوا عن التافهين بأحد هذه الاسماء الثلاثة.


فص ملح وذاب
ويروي (ملح وذاب) و (ملح وماع)
أصوله: (أصلف من ملح في ماء) قال الميداني: الصلف: قلة الخير، وذلك لأن الملح إذا وقع في الماء ذاب فلم يبق منه شيء.
يضرب: لمن يختفي فجأة ولا يشعر باختفائه آحد.


الفقير اله الله
إذا طلب الفقير حاجة من مقتدر ولم يسعفه، أو ناله ظلم ولم يقدر على دفعة عنه، أو وقع في شدة ولم يجد من يعينه، قال هذا القول.
يضرب: لتوجه الفقير الى الله تعالى عندما ييأس من معاونة الناس له.


الفكر مو عيب
الفكر: الفقر
يضرب: لاسكات من يعيب الفقر.


الفكري طول عمره فكري
الفكري: من الشخص الفقير
يضرب: لملازمة الفقر لصاحبه.


الفلوس تجيب العروس
يضرب: لاثر المال في الحصول على أغلى المطالب.


الفلوس محمضة على كليبه
اذا حصل شخص على مال، واخذ يشتري الحاجيات التي لا يحتاجها، قالوا عنه هذا القول.
يضرب: لمن يشتري الحاجة الت لا يحتاجها.


الفلوس وصخ دنيا
وصخ: وسخ
أصوله: قال الجاحظ:
لم يسم النبي صلى الله عليه وسلم الذهب والفضة بالحجرين ألا وهو يريد أن يضع من أقدارهما، ومن فتنة الناس بينهما
منشؤه: يكثر تسلم اصحاب الحوانيت النقود المعدنيه من المشترين ويعيدون لهم بعضها، فتسود أصابعهم وباطن كفوفهم.
ويحصل نفس الشيء في أصابع وباطن كفوف الصرافين عندما يكونون في حوانيتهم أو على قارعة الطريق فإنهم يضعون نقوداً معدنية من اكبر الحجوم وحركونها من يد الى يد وبسرعة فتنبعث من هذا التحريك أصوات متعاقبة تجلب انتباه المارة الى وجودهم.
كنوا عن النقود بـ (وصخ دنيا) ووصفوها بالوسخ لاتساخ اصابع وباطن كفوف متسلميها، فقالوا هذا القول.
يضرب: للتخفيف من التكالب والتهالك على المال.


فوك حكة دكه
فوك: فوق (بمعنى علاوة على)،
حكه: حقه
دكه: (بمعنى اضربه)
يضرب: لتوالي المظالم



ظالم لا تصير، من الدعا لا تخاف
معنى ذلك، اذا لم تكن ظالماً، فلا تخف من الدعاء، لانه لا يستجاب عليك
يضرب: للابتعاد عن الظلم، وللبريء لا تصله سهام الدعاء.

ظلم بالسويه، عدل بالرعيه
أصوله: (المساواة في الظلم عدل)
يضرب: لتقبل الظلم إذا عم الجميع

ظلمه ودليلها الله
ويروي (أعمى) بدل (الله)
يضرب: للحيرة في معرفة بعض الحوادث ونتائجها (يساق في الغالب في الفتن العمياء)


الطابوك نام، والشكنك كام
ويروي: (الشكنك كام، والطابوك نام)
الطابوك: الطابوق (القرميد)
الشكنك: كسر الطابوق واللفظة من الفارسية
كام: قام (مبعنى اشتهر)
كنوا عن علية القوم بـ (الطابوك)، وعن اصغارهم بـ (الشكنك)، وعن زوال الشهرة بـ (نام)، وعن ظهور الشهلرة بـ (كام).
يضرب: لزوال شهرة الاكابر وظهور شهرة الصاغر.



الطايح رايح
الطايح: الطائح من طاح بمعنى سقط
الرايح: الرائح من راح بمعنى ضاع ولا يمكن العثور عليه.
منشؤه: كانت حوادث الفتن وإشاعة الفوضى، وما اكثر حدوثهما في العراق- ولا سيما بغداد – فكم من قتيل لا يعرف قاتله، فيذهب دمه هدراً، ومن سلب، لا يعرف سالبه، ولايمكن استرجاع المسلوب.
وعند وقوع حوادث كهذه، كان اهل بغداد يمنعون ذويهم من الخروج من الدار وحذرونهم بهذا القول حتى لا يقتل الواحد منهم أو يسلب.
يضرب: لنهي شخص عن خروجه من داره، ولمن قتل ولا يعرف قاتله، ولم سلب شيئاً لا يسترد.


الطباخ ما ياكل من طبخه
من عادة الطباخ انعدام اشتهائه لكثرة تذوقه لما يطبخه، ولاستنشاقه روائح الاطعمة التي يطهيها بكثرة، فقالوا هذا القول.
يضرب: لمن حرم الاستفادة مما صنعه، وللأمين على الشيء الموكل به، وللأستغراب ممن يصنع شيئاً ولا يستفيد منه.




طبع الناس أجناس، منهم ورك حنة، ومنهم ورك ياس
ورك حنة: ورق الحناء (وهو ورد يزرع في بغداد ليس فيه رائحة،
ورك ياس: ورق آس وهو ذو رائحة زكية وخاصة اذا فركت اوراقه أزدادت رائحته.
كنوا عن ذوي الطبائع السيئة بـ (ورك حنه)، وعن ذوي الطبائع الحسنة بـ (ورك آس).
يضرب: لاختلاف طبائع الناس.




طربكه، ولحم دجاج
طربكه: كثرة الحركة وانبعاث الاصوات المتعالية.
يضرب: لما يستدعي تجمع الناس.


طرطميس لا جمعه ولا خميس
ويروي (طرطميس مايعرف الجمعة من الخميس)
طرطميس: محرفة عن (طرطبيس) وهي الناقة الخوارة أو العجوز المسترخية.
يضرب: للغبي يجهل كل شيء.




طش دقيقك، واجمع صديقك
طش: ارم
دقيقك: طحينك (واهل بغداد لا يقولون الدقيق إلا في هذا المثل)
كنوا عن إقامة الولائم بـ (طش دقيقك)، وعن جمع الأحبة بـ (إجمع صديقك).
يضرب: للحث على اقامة الولائم لجمع الأصدقاء والمحبين.


طعموك خبز، ماطعموك آدب
يضرب: لعديم الأدب والتربية.




طلع مني، ويعلمني
إذا أبدى رجل رأياً، واعترض عليه ولده، استنكر اعتراضه، ويقول له هذا القول.
ومعنى (طلع مني) أي ان الأب هو المسبب لخلقة ابنه ووجوده في الحياة فكيف يعلم أباه.
يضرب: لاستنكار الرجل مخالفة ولده لرأيه.




طلع هالكطنة من اذنك
ويروي (كطن البذانك طلعه) و (هالكطنه طلعها من اذنك)
هاكطنة وهاكطن: هذه القطنة وهذا القطن
كطن: قطن
إذا طلب شخص من اخر مطلباً والاخر لا يستجيب له، فإذا الح الشخص في الطلب وأصر الاخر على عدم الاستجابة قال له الآخر هذا القول.
معنى ذلك، ان الشخص لايمكن استجابة طلبه مهما الح في الطلب.
ووجود القطن في الأذن تعني أن الشخص الطالب وكأنه وضع قطناً في اذنه ولذا لا يستمع الى مايقال له من رفض مطلبه، فيطلبون منه اخراج هذا القطن من اذنه حتى يستمع رفض طلبه فيكف عن المطالبة.
يضرب: للتئيس من شيء.




طلعه وجه بلياكفا
بليا: بلا
كفا: قفا
يضرب: لطرد انسان اشنع طرده
طلعها من حلك السبع
يضرب: لاستحصال شيء من مكان خطر.


طماطه، ترهم على كل شي
ترهم: توافق (تلائم، تنسجم)
شي: شيء
الطماطة الخضرة التي تطبخ مع معظم الحضراوات الأخرى حيث تعطيها طعماً لذيذاً، ولوناً مقبولاً.
شبهوا الشخص الذي يتلاءم مع الناس بهذه الصيغة، فقالوا هذا القول.
يضرب: لحسن الطباع وحلو المعشر.





الطماع أنطوه بيت المال، كال وين المكناسة
انطوه: أعطوه (بمعنى كرموه)
كال: قال
وين:اين
المكناسة: المكنسة.
يضرب: لشدة الطمع



الطول شراع، والركبة ضراع
الركبة: الرقبة
ضراع: ذراع
كان للبغداديين مقاييس يقيسون فيها جمال المرأة، ومن هذه المقاييس، مقاييس الطول، فكلما كانت المرأة طويلة القامة، وطويلة الرقبة، اعتبروا ذلك من علامات الجمال.
فإذا وصفوا امرأة مكتملة الطول، قالوا هذا القول
يضرب: لامتداح طول المرأة.


الطول طول النخله، والعقل عقل الصخله
الصخله: السخلة (العنزة)
أصوله: (ترى الفتيان كالنخل، ولا تدري مالدخل) و (ترى الاقوام كالنخل، ولا تدري ما الدخل)
الدخل: العيب الباطني، والاخير كان شائعاً بين عامة بغداد في المئة الخامسة للهجرة.
وقريب منه (قامة تنمي وعقل يجري)
وتصديق ذلك في القرآن الكريم، قال تعالى: (وإذا رأيتهم تعجبك اجسامهم إن يقولون تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة)
يضرب: للتعريض بالطويل الأحمق، أو للطويل لا خير فيه





طير النجر ينصاد من منكاره
منكاره: منقاره
أصوله: (الطير الحذور، مخنوق يموت) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة السابعة للهجرة.
قصته: يحكى ان النبي سليمان بن داوود عليه السالم مر بطير، فشكا له وجود فخ نصب له ولغيره من الطيور، ثم قال له: انني ساكون حذراً من هذا الفخ، فلا اتقرب إليه.
وذهب سليمان عليه السلام في طريق، وعاد بعد مدة، فوجد الفخ قد اطبق على نفس الطير، فلما سأله عن سبب وقوعه في الفخ بعد مقالته السابقة عن شدة حذره، اجابه بهذا القول فذهب مثلاً.
يضرب: للنابه الحذر قد يقع في محنة لا يقع فيها غيره من النابهين ولا الحذرين.



الطير بالطير ينصاد
ويروي باضافة (....، والمال بالمال ينجاب)
أصوله: (الطير بالطير تصاد) و (الطير بالطير يصطاد) والاخير نسبة الى الميداني الى المولدين. وقال المعتضد بالله الخليفة العباسي (الطير بالطير يصاد، والمال يكتسب، والرجال بالرجال تستمال).
يضرب: للاستعانة بالجنس على تحصيل جنسه.
ظالم لا تصير، من الدعا لا تخاف
معنى ذلك، اذا لم تكن ظالماً، فلا تخف من الدعاء، لانه لا يستجاب عليك
يضرب: للابتعاد عن الظلم، وللبريء لا تصله سهام الدعاء.


ضاع الحساب
اصوله: قال الشاعر:
سألتها التقبيل من خدها عشراً وما زاد يكون احتساب
فمذ تعانقنا وقبلتها غلطت في العد وضاع الحساب
يضرب: لفقدان الحساب.


ضربني واشتجي، وغلبني بالبجا
ويروي (كتلني) أو (سبكني) بدلاً من(ضربني)
اشتجى: اشتكى
البجا: البكاء
كتلني: قتلني (بمعنى ضربني)
سبكني: سبقني
اصوله: (ظلمني وبكى، وومشى للقاضي واشتكى) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة السابعة للهجرة و (ضربني وبكى وسبقني وشكى) وكان شائعاً بين عامة مصر في المئة الثامنة للهجرة، وقريب منه (يضربني ويصأى) و (يشجني ويبكي)
يضرب: للجاني يتظاهر بانه معتدى عليه ومظلوم.


ضربها عوجه جتي عدله
ويروي (ضربها عمية طلعت مفتحة)
معنى ذلك، انه سلك طريقاً خاطئاً فحالفه التوفيق.
يضرب: للمصادفات الناجحة.


الضره مره، ولو جانت كحف جره
ويروي (الضرة مرة)
من امثال النساء
اصوله: (بينهم داء الضرائر) داء الضرائر: هو الحسد
قصته: ذكرها عبد الخالق الهذلي فكتب ماهذا نصه:
يحكى ان رجلاً كان يكثر من القول لزوجته انه سيتزوج وهي تقول له لا بأس، فأراد ان يختبرها، فألبس جرة ملابس كبيرة ملابس نسائية، وزينها حتى يخيل لمن يراها انها عروس وقت زفافها، واجلسها في غرفة خاصة، فلما دخلت زوجته ورأتها سألت عنها فقال لها انها زوجتي الجديدة! فما وسع المرأة إلا ورفعت عصا وضربتها فتكسرت، فلما سألها عما دفعا لهذا العمل فقالت: الضرة مرة ولو كانت قحف جرة!
يضرب: لشدة بغض الضرة وعدم تحملها.



ضكت حلوها ومرتها
يضرب: لمن تقلب في نعيم شيء وبؤسه


ضم لك ضحكة للعيد
ويروي (خلي) بدل (ضم)
يقال ذلك لمن يكثر الضحك ولا يتوقف عنه
يضرب: لايقاف ضحك من يضحك بكثرة.


الضيف، ضيف الله
يضرب: لعدم الاستثقال من الضيف، وإن ماتقدمه له سيعوضك الله به.


ضيع راس الشليلة
راس الشليلة: كنوا عن المشكلة بـ(الشليلة) وعن الاهتداء لحلها بشليلة كهذه، فأذا اضاع شخص مايستدل به على حلها، صعب عليه حلها، فقالوا هذا القول.
يضرب: لمن فقد الاهتداء الى وجه الصواب.


ضيع المشيتين
قصته: زعموا ان غراباً رأى حجلة تدرج وتمشي، فأعجبته مشيتها، وطمع ان يتعلمها، فراض على ذلك نفسه، فلم يقدر على احكامها، وآيس منها، واراد أن يعود الى مشيته التي كان عليها، فإذا هو قد اختلط وتخلع في مشيته، وصار اقبح الطير مشياً
وفي ذلك قال الشاعر:
وكم من غراب رام مشية قبجة فانسى ممشاه ولم يمش كالحجل
وتروي القصة: بوجه آخر، وهو انه أراد القطاة لا الحجلة
وفي ذلك قال الشاعر:
ان الغراب وكان يمشي مشية في ما مضى من سالف الاجيال
حسد القطاة ورام يمشي مشيها فأصابه ضرب من العقال
فأضلً مشيته وأخطأ مشيها فلذلك سموه أبا المرقال
يضرب: لمضار التقليد الاعمى، ولمن يطمع بما ليس له فيخسر ماله.

صاحب الحاجة اعمى
ويروي باضافة (....لا يرى الا قضاها)
أصوله: بلفظة نسبة الميداني الى المولدين، وكان شائعاً بين عامة مصر والاندلس في المئة الثامنة للهجرة، وهو صدر بيت تمامة (لا يرى الا قضاها) و(صاحب الحاجة ابله، لايرى الرشد الا في قضائها) و(صاحب الحاجة اعمى لا يرى الا قضاءها) والاخير كان شائعاً بين عامة بغداد في المئة السابعة للهجرة.
يضرب: لتبرير الالحاف في الطلب، ولمن لايفكر الا في انجاز مطلبه.

صاحبك تريد تبقيه، لا تاخذ منه ولا تنطيه
معنى ذلك، اذا اردت ان تدوم صداقة صديق واخلاصه لك فلا تقرضه ولا تقترض منه، لان ذلك يسبب فصم عرى الصداقة بينكما.
يضرب: لعدم التعامل مع الصديق في القضايا المالية (لا سيما المداينة)


صار باظافيرة طحين
أظافير: جمع ظفر.
كنوا عن حصول النفع بـ (طحين)
معنى ذلك، انه كان معدماً لا يملك شيئاً فحصل له شيء من النفع.
ويقال هذا القول في الغالب لمن تكبر واستعلى على غيره
يضرب: للمعدم حصل على شيء من النفع.


صار تاليها انكس من اولها
انكس: أنجس
يضرب: لشدة تردي عواقب الامور ونهاياتها.


صار بينهم كسر عظم
كنوا عن الاذى الشديد والذي لاصلح بعده بـ (كسر عظم).
يضرب: لشدة العداء، ولما لايرجى معه صلح، ولتعقد الامور.


صاعد نازل مثي مي الحقنة
ويروي (مثل مي الحقنة صاعد نازل) و (مثل مي الحقنة يروح ويجي)
الحقنة: وعاء يوضع به سائل من ماء صابون مع قليل من الملح ويتصل بالوعاء أنبوب مطاطي يوصل طرفه الاخر بالشرج ويدخل السائل الى داخل الشرج بواسطة هذا الانبوب وذلك لازالة الامساك من البطن.
يضرب: للمتردد الذي لايستقر


صام صام وفطر على جرية
ويروي (صامت وفطرت على بصلة) و (صامت صامت وفطرت على خبز شعير)
جرية: جمعها جري وهي نوع من السمك وعروف يتمتع بعض الناس عن اكله الا أن بعض الحالات المرضية وبموجب الطب الشعبي يوصف اكلها للمريض ليشفى من مرضه فيضطر لاكلها.
أصوله: (فلان صام حولاً، ثم شرب بولاً) نسبة الثعابي في التمثيل الى العامة والمولدين و (صام حولاً، ثم لما افطر شرب بولاً)
ان تكرار كلمة الصوم لتاكيد طول الصيام، والمفروض ان من يطول صيامه ان يفطر على طعام شهي يتناسب وطول الصيام الا انه بالرغم من ذلك افطر على جرية وهي من الاطعمة التي تعافها الناس
واكثر ما يطلق المثل على من طالت عزوبيته وصبر عليها بامل الحصول على فتاة جميلة ليتزوجها، وبالرغم من صبره الطويل تزوج من فتاة دميمة،
يضرب: لمن صبر طويلاً وحصل على شيء تافه.


صانوط لاموط، كلمن يحجي يموت
ويروي (صاموط لاموط)
صاموط: من الصمت ابدلوا التاء طاء
لاموط: اتباع للكلمة صاموط ولا يقصد بها تادية معناها وانما يراد تاكيدها باستخدام وقع الكلمة وكونها تؤلف مع سابقتها سجعاً له قوة التاثير على السامع.
منشؤه: عندما كانت الجدة تريد سرد حكاية شعبية للاطفال، تستهل حكايتها بايراد هذا القول، وذلك لغرض التخلص من صخبهم وضجيجهم ومن ثم اسكاتهم، وكان الاطفال بعد سماع هذا القول يركنون الى السكوت والهدوء والاصغاء بكل جوارحهم لسماع حكاية الجدة.
يضرب: للاسكات، وللتلويح لمنع في يريد ان يقول شيئاً فيه أذاه.


صايره شوربة
قصته: يحكى ان جماعة من العزاب اتفقوا فيما بينهم على العيش في بيت واحد دون الاستعانة بامرأة، وتبرع احدهم بالطبخ باعتباره يجيده، فطبخ لهم شوربة عدس، وقبل ان ينتهي من طبخها ذاقها احدهم فقال:
الشوربة يعوزها ملح، فوضع فيها كمية من الملح!
ثم ذاقها الثاني فقال:
الشوربة مالحة يعوزها ماء، فسكب عليها مقداراً من الماء.
واستمر الطباخ هذا شانه، فاحدهم يطلب زيادة ملحها، والاخر يطلب زيادة مائها حتى استحالت الشوربة الى مجرد ماء وملح، ولا تكاد تعثر على حبات العدس.
يضرب: لضياع الامور


صبرت ببطن امك تسعة أشهر
ويروي بتقديم (شلون....)
يضرب: لكثير الالحاح واللجاج، ولمن لايصطبر ولا يستقر.




الصديق من فله، والعدو من زله
فله: خصام شديد فاذا حصل ذلك بين شخصين أو فريقين من الناس قالوا (صارت بيناتهم فلة).
كنوا عن الخصام الشديد بـ (فلة)، وعن الخطأ البسيط بـ (زلة).
معنى، ان الصديق لا يخاصمك الا عند حصول اختلاف شديد ومهم مما يستوجب المخاصمة، أما العدو فيخاصمك لاقل خطأ يصدر عنك.
يضرب: لرابطة الصداقة المتينة.


صاح الدلال بهدوم الشفية
هدوم: مفردها هدم (معناها الملابس)
الشفية: الكلمة ماخوذة من شفاء الخاطر، وتعني هذه الكلمة عند الاهل بغداد الرجل الشهم والذي يستجيب لنجدة الناس عن طيب خاطر بتلبية ما يطلبونه منه وانه يشفي خواطرهم بما يقدمه لهم من خدمة (ووردت هذه الملمة في المثل للقدح وليس للمدح)
يضرب: للتعريض برداءة الملابس.


شامي عامي
ويروي(عامي شامي)
شامي:نسبة الى الشام
عامي: نسبة الى العامة
فلو اردت ان تطلب عمالاً من شخص للقيام بعمل، وسألك الشخص عن نوع العمال المطلوبين هل يكونوا من العمال الماهرين او غير الماهرين؟ اجبته بهذا القول.
معنى ذلك، انك غير مهتم بالنوعية فاجلبهم كيفما اتفق.
يضرب: للامور كيفما اتفقت، ولاجتماع الناس دون تفريق بين منازلهم


شباط حضر للحسر رباط
منشؤه:كانت الجسور المنصوبة بين جوانب الانهر جميعها متكونة من الاخشاب، وتستند على جساريات خشبية وفي بعض الاحيان حديدية، وكانت هذه الجسور بصورة عامة واهنة، وكثيراً ماكانت الفيضانات الطاغية تجرفها باتجاه التيار والى مسافات بعيدة عن البلدة المقام عليها الجسر.
ولذا جرت العادة الى ان تتخذ الاحتياطات لتقوية ربطة الجسر من جانبيه بسلاسل قوية، او حبال متينة منذ شهر شباط، وقبل موسم الفيضانات اذ ربما هطلت امطار غزيرة في هذا الشهر، وسببت زيادة كبيرة ومفاجئة في ارتفاع مناسيب النهر فتسبب جرف الجسر، فقالوا هذا القول.
يضرب: لاتخاذ اليطة والحذر قبل حدوث خطر.



شتحط الها وتطيب
شتحط: اي شي تحط (ماذا تضع)
الها: لها
تطيب: فعل مضارع طاب(بمعنى تشفى)
معنى ذلك، ماذا تصنع لهذه القضية حتى تشفى؟
وغالباً مايطلقون هذا القول على قضية استعصى حلها ويحار في كيفية التخلص منها، وعلى تصرفات الحمقى الغير معقولة، وعلى الخروج على العادات والتقاليد، وعلى كل مالا يقبله العقل والذوق.
يضرب: للشكوى من حل مشكلة، ولاستنكار التصرفات غير المعقولة



شجاب الجني للجامع
شجاب: اي شيء جاء بـ(بمعنى كيف دخل؟)
كنوا عن الشرير بالجني، وعن المحل الذي لايدخله بـ الجامع
يضرب: لاستنكار دخول شخص الى محل لا يحق له دخوله



شحمة بحلك بزون
ويروي(هر ولكف شحمة) و(لحمة بحلك بزون)
بحلك: بحلق(بفم)
لكف: لقف(استولى)
منشؤه: من عادة القط اذا اطعمه شخص شيئاً من الطعام اكلع في مكانه وامام انظار من قدم له الطعام
اما اذا خطف شيئاً من الطعام فانه يهرب به ولا يقف الا بعيداً عن المكان الذي خطف منه الطعام وعن اصحابه ولا ياكله الا بعد ان يأمن على نفسه، وهو مولع بالشحم فاذا خطف قطعة منه لايمكن تخليصها منه، فقالوا هذا القول.
يضرب: لما يؤخذ ولايمكن العثور عليه او استرجاعه، ولمن يحرص على مايشتهيه.



شدوا روسكم ياكرعين
ويروي باضافة (.....جاكم مي الحار)
الكرعين: جمع اكرع (أقرع)
يضرب: للانذار بمجيء من يخفف جماعته.



شرادين بحلوك واويه
شرادين: مفردها شرادة(معدة الخروف الصغرى)،
بحلوك: بحلوق(بافواه)
واويه: مفردها واوي (ابن اوى)
يضرب: للشيء يتفرق بالنهب والسلب


شرب لحميدة بفلسين
شرب: اسكب المرق على الخبز المثرود
لحميدة: الى حميده
قصته: يحكى ان(حميدة) اتت تحمل اناء فيه خبز مثرود ودفعت الى (الباججي)فلسين، وطلبت منه ان يضع شيئاً من المرق واللحم على انائها، فصاح (الباججي) بصانعه باعلى صوت قائلاً: شرب لحميدة بفلسين! ففهم الصانع مقصد استاذه، فسكب قليلاً من المرق فوق اناء حميدة دون ان يضع فيه شيئاً من اللحم، وذهب قول الباججي مثلاً
يضرب: لتقديم مادة تناسب النقود المدفوعة


شروة ليل ولاتكان اظلم
ويروي (سلعة) بدل (شروة)
تكان: دكان (حانوت)
معنى ذلك، ان المشتري اشترى سلعته ليلاً ومن حانوت مظلم وغير مضاء بمصباح.
يقال هذا القول عند شراء السلعة الرديئة وكأن ظلام الليل والحانوت تعاونا على اخفاء رداءة السلعة عن عيني المشتري لانه تعذر عليه تمييز الرديء من الجيد.


الشط يربي شبوط، والبحر يربي حوت
أصوله: في الحديث(سكان الكفور كسكان القبور) ويروي عن معاوية قوله(اهل الكفور هم اهل القبور) والكفور جمع كفر وهي القرية ولا تزال مستعملة في سوريا وفلسطين ومصر.
كنوا عن القرية بـ (الشط)، وعن المدينة بـ (البحر)، وعن الشخص العادي بـ (شبوط)، وعن الشخص الامع بـ (حوت)
معنى ذلك، ان القادة والعلماء والساسة وغيرهم من المشاهير يظهرون من المدن لا من القرى، فقالوا هذا القول
يضرب: للحث على استيطان المدن.



شعيرك ولا حنطتهم
كنوا عن المادة الرديئة بـ (الشعير)، وعن المادة الجيدة بـ (الحنطة)
يضرب: لتفضيل مايقدمه الحبيب على غيره وان كان أجود.



شعيط معيط وجرار الخيط
ويروي (شعيط ومعيط وشداد الحبل بالخيط)
أصوله زعيط ومعيط ونطاط الحيط)، وكان شائعاً بي ن عامة مصر في المئة الثامنة للهجرة.
كنوا عن التافهين بـ شعيط و معيط وجرار الخيط وشداد الحبل بالخيط
يضرب: لاجتماع تافهين على أمر (من باب الاستخفاف والسخرية)


شغل باب الاغا
شرح المثل الكرملي فقال ماهذا نصه:
وباب الاغا محلة في بغداد الحديثة، يكثر فيها أهل الصنائع المختلفة، واغلبهم لا يحكمون الشغل، ولهذا يقولون هذا المثل (هذا شغل باب الاغا) وكان الاقدمون يقولون بهذا المعنى (عمل سوقي) .
يضرب: للعمل الغير متقن


شغل توصاه اربعة وعشرين حباية
شغل توصاه:كان اصحاب الحاجات اذا ارادوا سلعة جيدة ذهبوا الى حرفييها فاوصوها بصنعها مع الاتقان الجيد، ولتامين جودتها كانوا يدفعون لهم مايطلبونه من اسعار دون معاملة، فتاتي السلعة في اغلب الاحيان متقنة كما ارادوها، وهذا ماكان يطلقون عليه شغل توصاه.
اربعة وعشرين حباية: هو مقدار وزن المثقال الكامل من الذهب، والجباية عند الصاغة تساوي قيراط ذهب خالص من جميع الشوائب وليس بيها نحاس او فضة وتسمى (ذهب تيزاب) وذهب ليره عيار 22 جباية في بغداد يسمى(ابو حبايتين) ومعنى ذلك ان كل 22 حباية ذهب معها حبايتين نحاس او فضة، والغرض من اضافة حبايتين النحاس الى الذهب هو لتقويته ولاعطائه لون الليرة العثمانية، ومازاد عن ذلك يعتبر غشاً، وذهب فيه هذه النسبة يسمى(اربعة وعشرين حباية).
ومن الشرح المتقدم فان الغرض المتقدم من المثل هو الدلالة على الصنعالجيد جداً.
يضرب: لاتقان الصنع بحيث يقل وجود أحسن منه


الشغل مثل الزمال سوكه ويمشي
سوكه: سقه (من ساق الحيوان بمعنى ضربه لاجباره على التحرك)
يضرب: لعدم تأخير العمل.


شفت بعيني محد كلي
ويروي(شوف عيني وكضب أيدي)
شفت وشوف: رأيت ورؤيا
محد: ما(لا) أحد
كلي: قال لي
كضب: قضب (مقلوب قبض)
أصوله: قال الفراء: تقول العرب(رأيت بعيني ورأيت بعينيً) في الاثنين يعبر عنهما مرة وبأحدهما مرة.
يضرب: لتاكيد وقوع حادث معين






شكول شكول، ورد الباجله
ويروي (الباكله) بدل (الباجله)
الباكله والباجلة: الباقلاء
يضرب: لاختلاف المتصاحبين (من باب السخرية والازدراء)


الشك جبير، والركعه زغيره
ويروي (الركعه زغيره، والشك جبير)
الشك: الشف (الخرق في الثوب)
جبير: كبير
الركعه: الرقعة
صغيره: صغيرة
أصوله: (خرج الفتيق أكبر من الرقاع) الفتيق: الفتق، الرقاع: الرقعه، وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة السابعة للهجرة و( خرج الفق أكبر من الرقاع) الفق: الفتق، وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة الثامنة للهجرة.
يضرب: لما لا يكون تدارك اصلاحه.


شكال شمعون؟ عكب الغدا غليون
ويروي (وره النون غليون) و(بعد النون غليون)
شكال: أي شيء قال؟ (ماذا قال؟)
عكب: عقب (أي بعد)
الغدا: الغذاء
غليون: أنبوب طويل يستعمل للتدخين
وره: وراء (بعد)
نون: محًرف نان (الكلمة من الفارسية) بمعنى الخبز
منشؤه: أعتاد مدخنو النارجيلة ان يدخنوها بعد الانتهاء من تناول الطعام، والمثل يقوله الضيف لمضيفه ليذكره بالنارجيله حتى يقدمها اليه.
يضرب: لشيء يستتبع غيره


شكيت شك، تعال ركعه
ويروي( شك شك مايتخبط) و(فتك فتك مايتركع)
شكيت وشك: شقيت وشق
ركعه ومايتركع: رقعه ومايترقع
فتك: فتق
أصوله أوهيت وهياً فارقعه) و(غادر وهية لا يرقع) و(أوسعت وهيا فارقه)
قصته: ذكرها عبد الكريم الجهيمان فكتب:
يقال انه كان في زمن مضى عالم طبق شهرته الافاق وكان له والد جاهل كل الجهل ورحل هذا العالم ووالده الى بلدة اخرى وتجمع الناس حول هذا العالم ووالده، وصاروا يحرجون هذا الوالد ببعض الاسئلة التي يضنون انه يعرفها ويعرف اكثر منها لانه والد ذلك العالم الذي كان من حوله يغترف من علمه، وأحرج الاب واخبر ولده فقال له اذا سئلت عن امر من الامور فقل له أن فيه لاهل العلم روايتين..... ودع فلاناً يتحدث عن هاتين الروايتين، وفلان هذا طالب علم وكان يلازم والد هذا العالم.
وأنحلت المشكلة وصار كل من يسأله عن شيء لا يعرفه يقول له ان للعلماء في هذا الامر قولان... يشرحهما لكم ولدي فلان... وأستمر الوضع على هذا الحال حتى فطن احد الماكرين الى هذه اللعبة... وقال لرفاقه سوف اكشفه لكم لتعرفوا صدق ما تخيلت، واجتمع السائلون عند هذا الوالد وصاروا يوجهون اليه السؤال تلو السؤال... وكان يجيبه بجوابه المعهود، وطالب العلم الذي بجانبه يفسر جوابه، ويدلل عليه باقوال العلماء... وجاء دور مسائلنا الماكر فقال لهذا الاَب: أفي الله شك؟ فقال الاب: أن العلماء في ذلك قولان...وعندئذ ضحك بعض الحاضرين... وشعر الاب انه غلط فالتفت الى طالب العلم الذي بجانبه وقال له: ارقع هذا الشق الذي شققته...فقال ان هذا شقاً لايمكن رتقه.
يضرب: لما لا يمكن تداركه


شكينا الدف، وبطلنا الغنا
شكينا الدف: شققنا الدف ومزقناه
بطلنا الغنا: أبطلنا الغناء
كنوا عن الاقلاع عن اللهو بـ (شكينا الدف) و(بطلنا الغنا)
يضرب لمن ترك اللهو


شلح واعبر
شلح: ارفع ثيابك
اذا شاهدت شخصاً قد تصرف تصرفات مخالفة للتقاليد والاعراف المتعارف عليها في مجتمعنا، قلت عنه هذا القول
وغالباً مايطلقونه على النساء المستهترات
يضرب: للتعريض بمن يخالفن التقاليد والعادات الاجتماعية


شلون صادوك، وانت النجر ياغراب؟
ويروي(عجب) بدل (شلون)
أصوله: عرف الغراب بشدة حذره، وضرب المثل به، ومن الكنايات التي يكنى بها هو (أبو حذر)
وبالرغم من شدة حذره، فانه يصاد في بعض الاحيان، فقالوا عنه هذا المثل.
والى ذلك اشار الشاعر بقوله:
يحذر مما قضاه خالقه وليس ينجو الغراب من حذره
يضرب: للنابه الحذر قد يقع في الفخ الذي ينصب له.




شمدريك باجر يصير
شمندريك: أي شيء يدريك؟ (ماذا يدريك؟)
شيصير : أي شيء يصير؟ (ماذا يحدث؟)
يضرب: لمجهولية المستقبل.


الشمس ماتتغطى بالغرابيل
ماتتغطى: ما (لا) تتغطى (لاتحجب)
الغرابيل: الغربال
أصوله: ( غط عين الشمس بالغربال) وكان شائعاص بين عامة الاندلس في المئة السابعة للهجرة و (يغطي عين الشمس بالغربال) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة الثامنة للهجرة
يضرب: للامر المشهور، ولما لايمكن اخفاؤه.




شن هل اللذة من هالفكر
ويروي (شنو) بدل (شن)
هاللذة: هذه اللذة
هالفكر: هذا الفقر
أصوله: (اش فالكفر من لذة) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة السابعة للهجرة
يضرب: لاستنكار عمل يحاول سلوك الاعمال الصعبة والتي لافائدة منها.




الشهر مناطب، منا طلع
منا: من هنا
طب: دخل
طلع: انتهى
أصوله: قال ابو العتاهية في معناه
ما اسرع الايام في الشهر، واسرع الاشهر في العمر
يضرب: لسرعة انقضاء الاشهر




شوى على اذ انه بصل
ويروي( أشوي) بدل (شوي) و (يشوي على ايذانكم بصل)
ايذانكم: اذانكم
والمثل يورد لقساوة العقوبة وشدتها، فاذا عوقب شخص بهكذا عقوبة، قالوا عن عقوبته هذا القول.



شوروهن وخالفوهن
ويروي(شاوروهن) بدل (شوروهن)
أصوله: (شاوروهن وخالفوهن) و (اياك وشورة النساء، فان رأيهن الى أفن، وعزمهن الى وهن) وقال الاحنف بن قيس (أياكم ومشاورة النساء).
قيل هذا المثل في عهود التخلف وعندما كانت المرأة محضور عليها التعليم، ولا ينطبق هذا المثل على عهدنا الحاضر حيث أن المراة نالت قسطاً وافراً من الثقافة وأصبحت عنصراً مفيداً في مجتمعنا.
يضرب: لعدم الاخذ برأي المرأة.


شوف عباته، واخطب بناته
أصوله: من أصوله( تخبر عن مجهول مرآته) قال الميداني: أي منظره يخبر عن مخبره.
معنى ذلك: انظر الى عباءة الرجل فان وجدتها بحالة جيدة من حيث النوعية والنظافة، فاعرف ان الرجل من ذوي المكانة المحترمة، حينذاك لا بد أن تكون ابنته تناسب والدها، فيمكنك مصاهرته، وان ظهر لك عكس ذلك، فلا تصاهره.
يضرب: لمن ليست له حيثية ولا قيمة بين الناس.


شوفه حزن، وفراكه عيد
ويروي (فراكه عيد) و (يوم فراكه يوم عيد)
شوفه: رؤيته
فراكه: فراقه
أصوله: قال الشاعر
شهر الصيام تقضي فراقه يوم عيد
قيل اتبعوه بست فقلت أيضاً وسيد
وقال اخر:
صد وصل الحبيب عني عذولي راح يسعى اليه بالتفنيد
ورقيب كأنما هو شهر الصــــــ وم عندي فراقه يوم عيد

وقد ضمنه الشاعر الشعبي الملاعبود الكرخي فقال:
بعدك فرح قربك حزن باجله ما بيها دهن
كشوان ابن كشوان ابن كشوان من سابع ظهر

لما كان شهر رمضان هو شهر الصوم، ورحيله بالعيد، فقالوا هذا القول.
يضرب: للفرح عند مغادرة ثقيل أو مكروه.



شي الماتكدر تشتريه لا تشتهيه
الماتكدر: ماتقدر (من القدرة المالية)
يضرب: لنهي المعسر عن اشتهاء مالا قدرة له على شرائه.




الشي من يتجاوز حده ينكلب ضده
ينكلب: ينقلب
أصوله: (الشيء اذا جاوز حده انعكس ضده) و (الشيء اذا جاوز حده شاكل ضده) و (كل شيء جاوز حده انعكس ضده)
يضرب: للحث على الاعتدال وعدم التطرف.


شي يشبه الجذب
قال ايليا ابو ماضي مضمناً المثل:
ان صدقاً لا احس به هو شيء يشبه الكذبا
يضرب: لما لا يصدق، ولحادث لم يسبق له مثيل



شيصاني لا مسلم ولا نصراني
شيصاني: يظهر ان معناه (لاديني)
يضرب: لمن لا ينتسب الى جماعة معينة



شيكلك الصاحب كله يس
شيكلك: اي شيء يقول لك
الصاحب: كلمة هندية معناها السيد ينادي بها الهنود الفرد البريطاني وانتقلت هذه الكلمة الى العراق عن طريق الهنود المجندين في الجيش البريطاني الذي احتل العراق اثناء الحرب العالمية الاولى واستعملها العراقيون للمناداة على الفرد البريطاني ولاتستعمل الكلمة الان في العراق الا في هذا المثل
كله: قل له
يس: كلمة انكليزية بمعنى نعم
قصته: رواها الاستاذ محمد احمد المحامي فقال:
بعيد الاحتلال البريطاني للموصل عام 1918 تعرف احد العرفاء البريطانيين على عائلة نزحت حديثاً من قصبة تلكيف واقامت في الموصل، وتتكون هذه العائلة من ام كبيرة وبنت، وكانت البنت مراهقة وجميلة، وكان العريف يغرق عليهما بالنقود لحاجة في نفسه، كما اجزل لهما العطاء واكثر لهما الهبات فامتلك قلبيهما، وتعلمت الام اشتاتاً من الكلمات الانكليزية، اما البنت فلم تتعلم من ذلك اية كلمة.
وذات يوم حصل للام شغل عاجل اضطرت الى ترك الدار، وكان وقت خروجها من الدار مقارباً لوقت حضور العريف الى الدار، ولما كانت البنت لاتجيد التفاهم مع العريف فان امها اوصتها قائلة: ابنتي اخشى ان تطول غيبتي من الدار فاذا حضر الصاحب فلا تخالفي امره، وكلما يقول لك شيء قولي له يس! وغادرت الام الدار وتركت ابنتها وحدها، وصادف ان حضر العريف بعيد مغادرة الام الدار.
واستغل العريف وجود البنت وحدها فطلب مواصلتها فامتنعت اول الامر، فاعاد الطلب ثانية، ثم تذكرت البنت توصية امها فطاوعته، ومكنته من نفسها، فواصلها، وعندما عادت الام الى الدار اخبرتها بكل ماجرى لها مع الصاحب، فعنفتها تعنيفاً شديداً على فعلتها فقالت لها:
الم تقولي لي كلما يقول لك الصاحب قولي له يس!
وسرعان ماانتشر خبرها في احياء الموصل.
يضرب: للاطاعة العمياء والانقياد التام


شيل اليف، حط الليف
يضرب: للجهد المضني يصرف في قضية.


شيبني زماني كبل وكتي
كبل: قبل
وكتي: وقتي
يضرب: لمن صادفته الشدائد والمحن فاسنً قبل اوانه


شيم العربي، واخذ عباته
ويروي (البدوي) بدل (العربي)
العربي: المقصود به الاعرابي (من ابناء الريف او البادية)،
عباته: عباءته
معنى ذلك: استنجد به واطلب معونته وستجد يبذل كل مايملك حتى عباءته التي يعتز بها والتي لايمتلك غيرها فهو جواد وشهم بكل معنى الكلمة.
يضرب: لاستشارة نخوة انسان لتحصل منه على ماتريد.



الزايد اخو الناكص
ويروى: (الزايد كالناقص)
الزايد: الزائد,
أخو: أخ,
الناكص: الناقص
اصوله: (كل زائد ناقص) نسبة الميداني الى المولدين و(الزائد في الشيء كالناقص في) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة السابعة للهجرة
قالت الحكماء للاسكندر: ايها الملك عليك بالاعتدال في كل الامور, فان الزيادة عيب والنقصان عجز, ومنفعته ان يكون الانسان كاملاً في افعاله بحسب الامكان, ليكون في اولاه سعيداً واخره حميداً .
معنى المثل, ان من يعمل عملاً يزيد على الاحتياج, كمن يعمل عملاً ينقص عنه, وكلاهما غير مقبولين ولا محمودين.
يضرب: لذم التطرف, وللابتعاد عن الطمع, ولمدح الاعتدال.


زرعة نخل, مو زرعة دكل
دكل: دقل (نوع من التمر الرديء)
كنوا عن العمل المتقن بـ ( زرعة نخل), وعن العمل الرديء بـ (زرعة دكل)
يضرب: للعمل المتقن.



زعل بالاول, ولا عتب بالتالي
ويروي (شرط) بدل (زعل) وعتب بالاول (احسن من زعل التالي)
من امثال الحرفيين.
اصوله: (الذي اوله شرط اخره رضى) و(ماكان اوله شرط كان اخره سلامه) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة الثامنة للهجره.
معنى ذلك, اذا تكلف شخص بعمل مافعليه ان يدقق هذا العمل من وجوهه جميعا, فان وجد به نواقص او معيب او نقصاً في الاجرة, فاتح من كلفه بالعمل بما وجده مستهدياً بهذا المثل, فاذا غضب صاحب العمل قبل البدء بالعمل خير من ان يبدأ بالعمل ثم يغضبه عند تمامه, فالغضب في اول الامر يكون خيراص من العتاب في اخره. وينطبق نفس الشيء على الشركاء في عمل واحد.
يضرب: لاهمية ذكر الشروطوالاجور وتوضيحها قبل البدء بالعمل.


زعلة الجلب عالعظم
الجلب: الكلب
عالعظم: على العظم
معنى ذلك, ان الكلب معروف بتهالكه على العظم وانه يتلذذ بها, ويقدمها على غيرها من الماكل, فاذا غذب الكلب عليها وتركها ولم ياكلها فانه لا يؤذي الا نفسه.
شبهوا به من يقاطع غيره وهو المستفيد منه فيحصل له الضرر دون غيره فقالوا هذا المثل.
يضرب: لمن يقاطع غيره فيحصل له الضرر.


زلك الشادي ابيت المكادي
زلك: زلق بمعنى توهم في المثل
الشادي: القرد
ابيت: في بيت
المكادي: المجدي او المتسولين
منشؤه: من اساليب ارتزاق الفقراء سابقاً ان يكون احدهم قراداً يرتزق من ترقيص قرده.
وكان القراد يقصد البيوت الكبيرة والموسرة التي يتوقع منها العطاء بسخاء فياخذ قرده الى امام تلك الدار فيرقصه ويطلب منه حركات غريبة ومضحكة, وبعد اتمام عمله يمنحه صاحب الدار نقوداً .
ويظهر ان قراداً وقف امام احدى دور المتسولين وهو لا يعلم انه متسول, وبعد ان اتعب قرده بالحركات الغريبة والمضحكة, لم يحصل على شيء من الدراهم فقيل هذا المثل.
يضرب: للخبير والحاذق قد يخطيء التقدير


زلطح طلع كرونك وانطح
زلنطح: الحلزون
كرونك: قرونك
منشؤه: يكثر باعة الخس المتجولين في فصل الشتاء. ويهرع الصغار اليهم للشراء, فاذا عثر احدهم على (زلنطح) بين تلافيف اوراق رأس الخس صاح هازجاً (زلنطح طلع كرونك وانطح) ويشاركه باقي اخوانه بالاهزوجة ويصفقون ويمرحون.
يضرب: للتعريض بشخص ضعيف وجبان


الزمال احنه دفناه سويه
قصته: ذكرها عبد اللطيف ثنيان فقال:
يحكي ان سادناً لاحد القبور الذي يبعد نحو اربعة فراسخ عن البلد كان له تلميذ فقير يعيش معه على النذور التي يقدمها زوار القبور فراى يوماً ان لديه منها اشياء غير ضرورية له وانه محتاج لغيرها من ضرورياته وكان عنده حمار فارسل تلميذه محملاً الحوائج على الحمار الى البلدة لبيعها ويشتري بثمنها مايريد, فلما سار التلميذ نحو ثلث الطريق نفق الحمار, فبقي حائراً اذ لا يمكنه حمل ماكان على ظهر الحمار, ولا يمكنه ترك الحاجات, فجلس جانب الجيفة واخذ يتلهى باهالة التراب عليها , فمر به امير البلدة مع جيش خارجاً لتاديب بعض الخوارج فلما راى الغلام امام صبة من التراب ومعه حوائج ساله ماذا تفعل هنا؟ وماهذه؟ قال: ان تحتهذا المكان قبراً من قبور الاولياء وانا سادنه. قال: ماله لم يبن عليه قبة؟ قال: انتظر احد اهل الخير لبنيانها. قال: ان نجحت في سفرتي هذه ابنيه احسن بناء, فذهب واذا بالخوارج يبذلون له الطاعة خاضعين فعاد مسروراً ووفى بوعده, ولعله كان معتقداً ان ذلك الولي وبركته ووعده اياه كان السبب في نجاحه ومرت ايام بل اشهر وذلك الشيخ عند مرقده القديم لم يصل اليه شيء من النذور اذ صارت للاقرب وخاصة بعد ان نجح بواسطته الامير وعاد مسروراً بال قتال, فاطر الشيخ للشخوص الى البلد ليرى السبب, ويسأل عن تلميذه, فرأى في الطريق قبة لم يعدها من قبل ورأى الزائرين يتهافتون عليها, فلما دخل رأى تلميذه فسأله ماهذا؟ قال: يااستاذي ان الامر كذا وقع, وقص عليه قصته. فقال الشيخ: سبحان الله انها لذرية طاهرة بعضها من بعض. فقال له التلميذ ماذا؟ قال الم تكن تعلم ان دفين قبتي تلك هو والد هذا الدفين؟! واقام مع تلميذه مشاركاص اياه فحصل بينهما نزاع فحلف احدهما بذلك الولي, فاجابه بهذا القول فذهب مثلاً.
يضرب: لمن يتجاهل الحقائق.


الزمال ذاك الزمال، بس الجلال مبدل
ويروي(تبدل)بدل(مبدل)
بس: فقط
الجلال: اكاف الحمار
يقول ابن خلكان: ان المبرد كثيراً ماكان ينشد في مجالسه:
يامن تلبس اثواباً يتيه بها تيه الملوك على بعض المساكين
ماغير الجل اخلاق الحمير، ولا نقش البرادع اخلاق البراذين

وقال ابن المعتز:
ولو لبس الحمار ثياب خز لقال الناس: يالك من حمار

وقال الشاعر بهذا الصدد:
البس ثياباً وكن حماراً فانما تكرم الثياب
يضرب: لعدم تاثير الملبس على تغيير مكانة الانسان وطبيعته.





زمال عانة طلعوكه خوال وعمام
قصته: رواها الشيخ محمد الاسماعيل السماوي قال:
يحكى ان احد ولاة بغداد في العهد العثماني كان عاطفياً فشاهد في بعض جولاته داخل بغداد ان بعض الحمير تنوء بأحمال ثقيلة ويضربها اصحابها ضرباً مبرحاً، فتاثر منما شاهده، واصدر امراً بواسطة منادي بغداد فحواه، ان من يحمل الحمير اكثر من طاقتها او يضربها يعرض نفسه لاشد العقوبات، فانصاع اصحاب الحمير للامر لاسيما والوالي حديث عهد بالولاية.
وفي تلك الايام قدم شخص من عانة، فدخ بغداد وهو يجهل هذا الامر، فمر قرب قصر الوالي يسوق حماره وقد حمله حملاً ثقيلاً بحيث يصعب على الحمار السير، فامسك به حرس الوالي، وعنفوه على عمله هذا، فاستغرب من تدخلهم، فاغلظ في اجابتهم, فاسرع احدهم واخبلر الوالي عنه وكان الوقت عصراً ومجلس الوالي الخاص منعقداً، وفيه القاضي وكبار موظفي بغداد وبعض وجهائها، فامر بجلبه مع حماره فلما راه الوالي استبشع ذلك، وصب جم غضبه على صاحب الحمار، واسمعه من انواع الشتائم والسباب الشيء الكثير، ثم تابعه القاضي وبقية الحاضرين، وصاحب الحمار واقف لايحرك ساكناً وبعد انتهائهم اكب الرجل على حماره واخذ يقبله ويعتذر منه قائلاً: (العفو داد! ترى اني ماعرفتك العغر الله والك!) فاستغرب الحاضرون من هذا التصرف فقال له الوالي: مالذي تفعله ياهذا؟ّ قال له: (ياباشا الله يطول في عمرك ماجيت ادري انتو خواله وعمامه وهسه داعتذر منه)
يضرب: للمهمل يظهر له بعض الانصار



زمال الكرادي، يجي محمل، ويروح محمل
الكرادي: نسبة الى الكرادة
معنى ذلك: يحمل الكرادي حماره بالمخضرات او الفاكهة وياتي بها الى بغداد، وبعد ان يفرغ حمولته في العلوة، يشتري مايحتاجه من مواد ويحملها حماره ويعود الى دياره بالكراده، فقالوا المثل
يضرب: لمن لاتفارقه المتاعب






الزنكينة على خلخالها، والفقيرة على حالها
من امثال النساء
الزنكينة: الغنية
على حالها: بمعنى على معيشتها
كان معظم نساء الجيل الماضي يمضين اوقات فراغهم بتعاطي بعض الحرف كاغزل، والحياكة، والخياطة، والتطريز
ويستوي بذلك منهم الغنيات منهم والفقيرات، فاذا انتقدت غنية لاشتغالها قيل هذا القول
ومعنى ذلك، ان الغنية تشتري بكسبها ذهباً فتزيد حليتها والفقيرة تصرفه على معيشتها.
يضرب: لتشجيع النساء على العمل


الزوج اخر من يعلم....
معنى ذلك: اذا حاولت الزوجة خيانة زوجها، فاول شيء تفعله قبل الاقدام على الخيانة اتخاذ الحيطة والحذر الشديدين من زوجها، فانها تدرس طباعه، وسلوكه، فتعرف اوقات خروجه من البيت وتردده اليه وسفره وايابه، ونومه، ويقضته، وانتباهه، وغفلته، ثم تحطاط من الجيران، ومن بقربها من اصاحب الحوانيت، حينذاك تبدأ بالخيانة، وبمرور الزمن لابد ان تتسرب اخبارها الى بعض الجيران او بعض اصحاب الحوانيت القريبة، فيتهامس الناس عن خيانتها، ثم يتقدم الزمن فينقلب الهمس الى احاديث علنية وتلوكها الالسن ويزداد العارفون بسوء سلوكها
كل ذلك يحدث والزوج لايعلم عن خيانتها اي شيء، والناس العارفون بسلوكها يتهيبون من مفاتحته خشية سوء العاقبة ، ولكن الزوج سيعلم حتماً بصورة مباشرة او غير مباشرة، وبذلك يكون اخر من يعلم بخيانتها، فقالوا هذا المثل
وقد ضمن هذا المعنى احد الشعراء يغمز فتاة صاحب البريد بفحش
زوجته فقال:
دهتك بعلة الحمام خوذ ومالت في الطريق الى سعيد

ارى اخبار بيتك عنك تنطوي فكيف وليت ديوان البريد
يضرب: لقدرة المرأة على اخفاء خيانتها عن زوجها



زوج ابنك لبنتك، وحجي الناس ثلث الايام
حجي: حكي(بمعنى قال)
ثلث: ثلاث
معنى ذلك: خالف مااعتاد الناس عليه اذا كان في ذلك فائدة لك حتى لو كانت هذه المخالفة في زواج ابنتك من ابنك، لان الناس سوف يستهجنون هذه المخالفة، ويتحدثون عنك طوال ثلاث ايام، وبعد ذلك سينقطع حديثهم ويتناسوه
يضرب: لعدم الالتفات الى انتقادات الناس حين القيام بمهمة مفيدة


زوج بنيتك، وطلع عارك من بيتك
منشؤه: يهتم العراقيون كثيراً بالمحافظة على شرف بناتهم، وهو رصيدهم الذين يفاخرون به في مجتمعهم، فيتخذون شتى الوسائل وانواع الطرق لوقايتهم عن الزلل والوقوع في الفاحشة، ومن مخاوفهم بقاء البنت مدة طويلة بدون زواج، فالعاقل من الاباء من يوافق على زواج ابنته من اول خاطب يتقدم ان ناسبه وتمكن من اعالتها للتخلص من المخاوف التي تساوره، فقالوا هذا المثل
يضرب: لتزويج البنت من اول خاطب اذا كان مناسباً


زيارة ارمنية
من امثال نصارى بغداد
شرحه الكرملي فقال:
الارمن مشهورون بزيارتهم الطويلة المملة حتى يضرب العوام بطولها المثل فيقولون(زيارة ارمنية)، ويقول الترك(ارمني كليني) اي عروس ارمنية.....وتعني مشية ثقيلة وئيدة
يضرب: للزيارة الطويلة والمملة


زيك الحره للصرة
من امثال النساء
زيك: زيق
يضرب: للمرأة الحرة لا يتعرضها احد بسوء حتى ولو كانت متكشفة


الزين يتدلع، واللاش يتكبع
ويروي: يدلع
ويكبع: بدل (يتدل) ويتكبع
الزين: الجميل
يتدلع: يتكشف لاضحاؤر المحاسن
اللاش: القبيح
يتكبع: يرتدي العباءة بوضعها فوق راسه(لاخفاء المساوىء والقبائح)
معنى ذلك: ان الجميل يظهر جماله للناس ليتباهى بنفسه
اما القبيح فانه يتستر على قبحه ويخفيه عن الناس حتى لا يتعرض لانتقاداتهم.
يضرب: للجميلة تظهر مفاتنها، وللقبيحة تتستر على قبحها


زين لحيته، وسلم المراية بيده
المراية: المرأة
يضرب: لمن يسيء الى شخص ويعلن اساءته له


راح الاكو والماكو
يضرب: لمن فقد كل شيء.



راح تسعه با سود
من امثال اليهود.
منشؤه: كان البابليون قد خربو هيكل سليمان بن داود الاول مرة عندما اتستولو على فلسطين واخذوا اليهود سبابا الى العراق.
واثناء حكم الرومان لفلسطين شبت ثورة ضد الحكم الروماني, فجرى خراب الهيكل للمرة الثانية يوم 9 اب عام 70 م.
ذكر احمد سوسة خراب الهيكل الثاني فكتب:
اودعت القيادة في فلسطين الى تيطوس ابن الامبراطور فسبسيان فسيطر على الموقف وتمكن من القضاء على الثورة ودخل اورشليم سنة 70 م واوقع مذبحة مريعة باليهود وخرب المدينة واحرق هيكلها وذبح كهنته وازيل الهيكل عن الوجود تماما بحيث لم يعد يهتدي الناس الى موضعه وقد سيق الاحياء الباقون عبيداً.
وقد ذكر المسعودي ان عدد القتلى من اليهود والمسيحيين بلغ ثلاثة الاف الف.
ان الاديب ميربصري شرح نشوء المثل فقال:
اصبح يوم 9 اب يوم حزين على اليهود كافة, فاذا غضب يهودي على اخر دعا عليه قائلاً ( تشعة باب عليك ) اي يوم 9 اب عليك, واذا اخذ شخص لجريمة عقابها الاعدام, قالو عنه: ( راح تسعة اب الاسود ) ولكثرة استعمالهم لهذا القول حذفوا اب واستعاضوا عنه بحرف الباء التي الحقوها باول كلمة اسود فاصبحوا يقولون ( راح تسعة باسود )
يضرب لمن تلصق به تهمة شديدة وخطيرة.



راحت الصاية والصرماية
ويروي (ضيع) بدل (راحت)
الصاية: تحريف (صاي) التركية, يراد بيها الحساب بمعنى احسب وعد,
الصرماية: راس المال.
يضرب: لمن فقد كل شيء.


راسه والحايط
اصوله: كان شائعاً بين عامة بغداد في المئة الخامس للهجرة.
قيل للعتابي: من تجالس اليوم؟ قال: من ابصق في وجه ولا يغضب, قيل له ومن هو؟ قال: الحائط.
يضرب: لغير المكلف من اعالة احد, وللوحدة والخلوة.


راسي مو راس بصل
كنوا عن الراس التافه بـ (راس البصل) لان البصل ابخس مادة.
فاذا حلف شخص براسك, وانت تعلم انه كاذب , نهرته بهذا لاقول.
يضرب: لمنع من يكثر الحلف براسه كذباً.



الرجال رجال, والمره مره.
ويروي (المرة مرة, والرجال رجال)
من امثال النساء
الرجال: يقصدون به الزوج.
المره: المرأة ويقصدون بها الزوجة.
معنى ذلك, ان الزوج له الامر والنهي, وعلى الزوجة الاطاعة, فاذا حدث مشاجرة بين الزوجيين وكانت الزوجة قاسية في مشاجرتها, قالو لها هذا القول لتتنازل عن غطرستها وكبريائها.
يضرب لحث الزوجة على عدم منازعة زوجها.


رجال الي يعبي بالسكلة ركي
ويروي (اني عبداليخلي بالسكلة ركي)
ليعبي: الذي يعبيء (من التعبئة) اي الي يضع.
السكلة: محل وضع الاحمال كالحبوب او الاثمار او الاحطاب وتكون على مشرعة النهر لرسو (القفف والسفن النهرية بجانبها وتنزل احمالها الى الاسكلة.
ركي: الرقي, اليخلي: الذي يخلي (بمعنى الذي يضع).
كنوا عن الذي يعمل, والذي يحقق له ربحاً بــ (ليعبي بالسكلة ركي).
يضرب: لامتداح من يعمل ويحقق ربحاً, ولمن لا يفوت الفرصة السانحة.



ردناه عون طلع فرعون
ويروي (ردناك عون طلعت فرعون).
فرعون: فرعون مصر صاحب موسى عليه السلام وقصته معروفة.
معنى ذلك, اردت الاستعانه به على نوائب الدهر فاذا به يصبح لي عدواً كعداوة فرعون لموسى عليه السلام.
قال ابن الرومي في هذا المعنى:
تخذتكمو درعاً وترساً لتدفعوا نبال العدى عني فكنتم نصالها

وقال اخر:
رب من ترجو به دفع الاذى عنك ياتيك الاذى من قبله
يضرب: لموضع ثقتك تستعين به فيخذلك ويعين خصمك عليك.



رزق البزازين عالمعثرات
عالمعثرات: على النتعثرات(كناية عن النساء الخاملات)
اصوله: (رزق الكلاب على المجانيين) وكان شائعا بين عامة مصر في المئة الثامنة للهجرة.
وضمنه الشاعر ابن العطار(ت 794 هـ) في اقباط مصر فقال:

قالو ترى الاقباط قد رزقوا حظاً واضحوا كالسلاطين
وتملكوا الاتراك قلت لهم: رزق الكلاب على المجانين

معنى ذلك: ان المرأة الخاملة تهمل حفظ الماكولات كاللحم وغيره, والقط يراقب ذلك, فعندما يجد الفرصة سانحة يخطف مايريد, وبذلك يصبح رزقه على امراة كهذه, فقالو المثل.
يضرب لعيش بعض الناس على اهمال الاخرين, وللنساء الخاملات يسببن تبديد مالديهم اهمالا.



رضينا بالبين, والبين مارضى بينا
ويروي(بالشوم) بدل (بالبين) في المرتين.
الشوم: الشؤم
بينا: بنا, كنوا عن توافه الرجال بـ (البين) او الـ (الشؤم)
معنى ذلك: تنازلنا وقبلنا بمصاحبة التوافة ورعاع الناس ومطاوعتهم, الا انهم لم يقبلونا.
يضرب: للتافه يقبل على علاته فلا يرضى.


الركعة تغلب الحايج
الركعة: الرقعة
الحايج: الحائك
يضرب: لصعوبة رتق لبعض الامور.


رمانتين بفدايد ماتنلزم
بفد: بفرد
ايد: يد
ماتنلزم: لا تلزم (لاتمسك)
كنوا عن القيام بعملين في وقت واحد بـ (رمانتين), وعن الشخص المكلف بتادية هذين العملين بـ (بفدايد ماتلزم).
يضرب: لصعوبة تأدية عملين في وقت واحد من قبل شخص واحد.


روحه بلا رده
ويروي باضافة (سفينة بلا مده)
بلا رده: بلا رجعة او عودة
يضرب: لاعلان فرحة مفارقة ثقيل او من تكرهه.



روحة الراحوا وما رجعوا
عندما يتهددك اح الثقلاء او من تكرههم بانه سيفارقك ولايعود اليك, حينذاك تقول له هذا القول.
ومعنى ذلك: اذهب عني ذهاب من ماتوا ولم يعودوا
يضرب: لاعلان فرحة مفارقة ثقيل او من تكرهه.


رواني النبي عربي والملايكة شهود
ويروي(شوفني)بدل(رواني)
رواني: اراني
الملايكة: الملائكة
يضرب: لمن ضويق وأوذي وبولغ في التشدد معه.


رؤية الموت يرضى بالصخونة
ويروي (شوفه) او (لو شاف) او (ليشاف) بدلا عن رؤية
رؤية: اره
الصخونة: الحمى, شوفه ولو شاف وليشاف: اره ولو راى
اصوله: (خذه بالموت حتى يرضى بالحمى) نبة الابي الى العامة, ونسبة الميداني الى المولدين, ونسبة الثالي الى العامة والمولدين.
وكان شائعاً بين عامة بغداد في المئة الخامسة للهجرة و(خزذ بالموت حتى يرضى بالحمى) وكان شائعاً بين عامة الاندلس في المئة الثامنة للهجرة.
وهو من امثال الفرس وقد ترجمته الى العربية نظماً ابو الفضل السكري المروزي فقال:

خذه بموت نغتنم عنده الحمى فلا يشكو ولا يجأر
يضرب: للتهديد بالاصعب حتى يتقبل الصعب.




م ن ق و ل



--------------------------------------------------------------------------------

 
 
التوقيع

[

رد مع اقتباس


قديم 01-20-2007, 02:59 AM   #2
السنيورة
سنيورة المنتدى

الصورة الرمزية السنيورة
 بيانات :- السنيورة
 تاريخ التسجيل : Apr 2006
 رقم العضويـة : 160
المواضيع :
 الردود :  
 مجموع المشاركات : 4,314
 بمعدل : 1.42 في اليوم
 الإقامة : United States
  العمر : 28
 معدل التقييم : 10
 
السنيورة غير متواجد حالياً

افتراضي

علج المخبل ترس حلكه
علج: علك
المخبل: المجنون
ترس: ملء
حلكه: حلقه (فمه)
من دواعي التسلية أن يتناول المرء القليل من العلك لمضغه، وهذه العادة تكثر بين النساء، فإذا كانت قطعة العلك كبيرة فغير مقبولة لانها ستتعب الشخص وتظهر وجه وكأنه منتفخ فيكون منظره غير مقبول، ولا يفعل ذلك إلا المجانين.
فإذا اكثر شخص من اخذ شيء شبهوه بهكذا مجنون، فقالوا هذا القول.
يضرب: لمن يسيء التصرف.


هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههه والله يا اخي ضحكت هنا من كل كل قلبي لان بابا كان يكلي ياها من كنت صغيره


ماعرف اي وحده اقتبس لانها روعه فعلا ومفيده وشرحها وافي وجميل حقا

اشكرك اخي على الموضوع المتألق

تقبل مروري

ليلي ألم



التوقيع

 

    رد مع اقتباس
قديم 01-20-2007, 09:31 AM   #3
شاعر الليل
عضو وكح

الصورة الرمزية شاعر الليل
 بيانات :- شاعر الليل
 تاريخ التسجيل : Oct 2006
 رقم العضويـة : 2423
المواضيع :
 الردود :  
 مجموع المشاركات : 8,619
 بمعدل : 3.01 في اليوم
 الإقامة : گاعد يم مآرب 24 ساعه
  العمر : 28
 معدل التقييم : 10
 
شاعر الليل غير متواجد حالياً

افتراضي

عباس المستعجل
أصوله: وجود مرقد العباس (رض) في مدينة الموصل:
ذكر محمد امين بن خير الله الخطيب العمري (ت 1203 هـ) عن هذا المرقد ما هذا نصه:
العباس من مرداس السلمي في الموصل، قريب من سوق الصاغة مزار يعرف بالعباس، ويسميه بعضهم بالعباس المستعجل، ولم أقف على حاله ونسبه وفسره احمد بن الخياط الموصلي (ت 1285 هـ) أسباب هذه التسمية فذكر ما هذا نصه:
الشيخ عباس المستعجل هو من كبار الاولياء المقدمين والمشايخ العارفين، كرامته موجودة حتى الان، يزوره أصحاب الاسقام فيبرؤون بإذن الله تعالى، وكل مكروب زاره وتوسل الى الله تعالى به فرج الله تعالى كربه، وأذهب غمه سريعاً لذلك اشتهر بالمستعجل لقضاء الحوائج عند قبره الشريف سريعاً
أقول: والمثل الشعبي الذي يتناقله اهل الموصل حتى يومنا هذا هو (أعمى وكلب بشباك العباس) يؤيد تمسك العامة بهذا الامام، كتمسك اهل بغداد بمرقد الامام الكاظم (رض) حيث يتناقلون فيما بينهم المثل المشهور (أعمى وجلب بشباج الكاظم)
يبدوا ان هذه التسمية انتقلت من الموصل الى بغداد، فقالوا هذا القول.
يضرب: لمن يتسرع في الامور.






شكرا عيني على الموضوع




تقبل مروري


تحياتي


شاعر الليل




التوقيع

 

    رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)





جديد مواضيع قسم المنتدى العام
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


New Page 1



Powered by vBulletin® Version 3.8.4, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
new notificatio by 9adq_ala7sas

 ملاحظة: كل مايكتب في هذا المنتدى لا يعبر عن رأي إدارة الموقع أو الأعضاء بل يعبر عن رأي كاتبه فقط